ضربة موجعة للكيان الصهيوني

بقلم : عماد عبدالله ابوالعطا
ستوكهولم السويد
5 سبتمبر 2018

وجهت حكومة جمهورية البراغواي ضربة موجعة لهاذا الكيان الصهيوني العنصري المارق بنقل سفارتها من القدس لتل ابيب مما شكل صدمة واهانة لكيان الاغتصاب الاسرائيلي حيث انة اقام الدنيا ولم يقعدها لمجرد بعض الدول الميكرسكوبية والهامشية من عاهات الامم المتحدة المستديمة قد ابدت رغبة بنقل سفارتها من تل ابيب للقدس مما دفع قادة الكيان الصهيوني بتقديم الكثير من الاغرائات الاقتصادية مما يسيل لة لعاب تلك الدول وتشجيعها بنقل سفاراتها لمدينة القدس المحتلة واضفاء شرعية علي فعل غير شرعي ويتناقض مع القانون الدولي الذي يعتبر مدينة القدس هي جزء من الاراضي التي احتلت في 5حزيران 1967 . لذلك كان رد رئيس حكومة الاحتلال النتن ياهو كاالتالي . ان اسرائيل ستغلق سفارتها في البراغواي وسوف تكر السبحة تباعا وسيكون مصير الكيان الصهيوني مشابهة لنظام الفصل العنصري في جنوب افريقيا المعروف بالابارتهايد .

Advertisements

صعود اليمين المتطرف في انتخابات السويد

بقلم : عماد عبدالله ابوالعطا
ستوكهولم السويد
5 سبتمبر 2018
صعود اليمين المتطرف في انتخابات السويد
اليمين العنصري القادم من صفوف النازين الجدد المسمي ديمقراطيو السويد يطل براسة في السويد ويهدد المشهد السياسي والمعادلة السياسية التي حكمت البلد من اكثر من عقدين من الزمن اذ نجح هاذا الحزب الشعبوي من استغلال كل الثغرات في البنية الديمقراطية السويدية للتسلل الي شرائح واسعة من السويدين وحتي من نقابات العمال وسكان الارياف ممن يحسبون تاريخيا كقاعدة انتخابية ليسار الوسط اي حزب سوسيال ديموقراسيا او الحزب الديمقراطي الاجتماعي صانع دولة الرخاء والرفاهيية في السويد خلال حقبة مابعد الحرب العالمية الثانية .
حيث تشير استطلاعات الراي التي نشرت اول امس الي تراجع الحزب الاجتماعي الديمقراطي من 31% حصل عليها في انتخابات 2014 الي 23.8% اكثر من 7.2% اقل من الانتخابات السابقة بمعني ان كل صوت يحققة اليمين المتطرف يكون خسارة وحصم من الاشتراكيين الديمقراطين السويدين حيث ان قطاع واسع من قاعدة الحزب تعاقبة لانة بنظرهم يعرض دولة الرفاء للخطر وبفتح ابواب البلاد علي مصراعيها لطالبي اللجوء حيث دخل السويد بعد 2006 اكثر من نص مليون مهاجر اغلبهم من الشرق الاوسط ومن الدول العربية .

السويد في مفترق طرق

بقلم : عماد عبدالله ابوالعطا
ستوكهولم السويد
8 سبتمبر 2018
السويد هاذا البلد الجميل الهادي الذي في كل تاريخة الحديث لم يعرف الحروب وويلاتها الذي حدثت علي المسرح الاوروبي في اوائل ومنتصف القرن الماضي والتي ادت الي تحويل القارة الاوروبية الي قارة هرمة وعجوز حسب الكثير من التوصيفات في الادبيات السياسية نتيجة طبيعيه لفقدان القارة للجيل الشاب حيث ان اكثر من 65 مليون من خيرت شباب اوروبا قد قتلوا خلال الحربين العالميتنين الاولي والثانية وكانت السويد بالاضافة الي سويسرا هم البلدين الوحيدين اللذين لم يشاركن في الحرب وجنبوا شعوبهم الدمار الشامل الذي حل بكل الدول الاخري التي تحولت عواصمها ومدنها الكبري الي اطلال ، السويد استفادت اقتصاديا وصناعيا وتجاريا في مرحلة الحرب وما اعقبها واختارت لنفسها نموذج للرخاء والرفاهيية يطلق علية النموذج السويدي لنمط واسلوب الحياة لمجتمع يضمن الحياة لابنائة من المهد الي اللحد وهو مايطلق علية بمجتمع الرفاهيه وهو اقرب لنموذج ميكست مختلط جزء منة اشتراكي واخر ينتمي للراسمالية الانسانية وليس المتوحشة ، هاذا النموذج الذي ابدع فية وطورة ونقلة للتطبيق بشكل ابداعي خلاق الاشتراكيين الديمقراطين السويدين وهم من حكم السويد منذ الثلاثينات من القرن التاسع عشرة ، هاذا النموذج مهدد من قبل اليمين العنصري القادم من صفوف النازين الجدد والذي بدات اسهمهم في الصاعد في كل استطلاعات الراي وبدات وسائل الاعلام المرئي والمقروء والمسموع تدق ناقوس الخطر وتحذر من المخاطر في حالة استلم اليمين العنصري الحكم في السويد البلد المتسامح والمتعدد عرقيا وثقافيا الخطر علي المهاجرين واللاجئين والاجانب والتضيق عليهم وكذلك التضيق علي كل الفئات الضعيفة والهشة في المجتمع وعلي نظام الرعاية الصحية ونظام التقاعد وسيلعب هاذا الحزب الشعبوي علي وتر التحريض العنصري الرخيص التي تلجئ الية كل الاحزاب العنصرية في الغرب وتحريض اهل البلاد الاصلين بان الاجانب واللاجئين غزوا البلاد وان السويد في خطر نتيجة السياسات التي تتبعها احزاب اليسار السويدية بالتسامح في ملفات الهجرة ونظام التعليم والحضانة والرعاية الصحية والتقاعد ، ايضا هاذا الحزب سيلعب دور بيضة القبان في كل التوازنات والتسويات السياسية لتشكيل حكومات ضعيقة وغير قادرة علي اتخاز قرارات مصيرية في الملفات الاكثر حيوية بما يخدم قواعها الاجتماعية من خلال وجودة في اللجان السياسية والاقتصادية ولجان تشريعات القوانين في البرلمان السويدي . نتمني ان تكون انتخابات يوم الاحد 9 سبتمبر 2018 تقلب كل التوقعات بعكس مايتمناة اليمين العنصري .

اليسار يتصدر المشهد في بلدية ستوكهولم

بقلم : عماد عبدالله ابوالعطا

ستوكهولم السويد

16 أيلول 2018

يفقد اللون الاحمر والاخضر والوردي وهي شعارات ورموز لاحزاب اليسار السويدي الغالبية في الانتخابات العامة ، لكنة يبقي يتصدر المشهد باغلبيتة في مدينة ستوكهولم العاصمة حيث ان كتلتة هي الاكبر في العاصمة ولذلك سيعمل علي محاصرة نفوز اليمين العنصري القادم من صفوف النازين الجدد .

نتائج الانتخابات السويدية

بقلم : عماد عبدالله ابوالعطا

ستوكهولم السويد

10 أيلول 2018

اظهرت نتائج الانتخابات السويدية ان السويد كنموزج لدول الرخاء والرفاهية في مفترق طرق بسبب الصعود الغير مسبوق لليمين العنصري القادم من صفوف النازين الجدد في محاكاة لظاهرة وموجة صعود اليمين في العديد من دول القارة الاوروبية متسلحين باكثر الافكار عنصرية في العداء للاجانب والمهاجرين وانقلاب شامل علي الكثير من المزايا التي وفرتها دولة الرفاهية وكانت دولة السويد في طليعتها .

الانتخابات السويدية 2018

الانتخابات السويدية 2018

بقلم : عماد عبدالله ابوالعطا

ستوكهولم السويد

10 أيلول 2018

لاوقت لاعلان الحداد علي دولة الرفاء كنموزج ونمط حياة في مجتمعات الوفرة ، المطلوب من كل القوي اليسارية والديمقراطية اعادة تنظيم صفوفها وضخ قوي جديدة وشابة تتصدي للمشاكل والمعضلات في المجتمعات الاكثر تطورا بعيدا عن الاساليب الكلاسيكية وباستخدام وسائل غير تقليدية وبخيال سياسي لمواجهه التحديات ورؤيه الخلل الذي ادي لتراجع كبير في قواعدها الانتخابية والاجتماعية حيث ان العديد من هذه القواعد تصوت لليمين كعقاب لهذه الاحزاب .

ظاهرة الاسلاموفوبيا

بقلم :عماد عبدالله ابوالعطا
ستوكهولم السويد
16 أيلول 2018

ظاهرة الاسلاموفوبيا

بالتوازي مع صعود اليمين العنصري في القارة الاوروبية تصاعد خطاب العداء والكراهيية للمهاجريين عموما وبشكل خاص للمسلمين بغض النظر عن طبيعة انتماءاتهم الفكرية او الايديولوجية وخاصة بعد فشل الاحزاب الاشتراكية الديمقراطية واليسار عموما في سياساتة الاقتصادية وسياسة الاندماج للمهاجرين في المجتمعات الجديدة مما ابقي اغلب المهاجريين والمسلمين منهم علي هامش المجتمعات وليس لهم حضور مؤثر يعكس اوزانهم في الخارطة السياسية والحزبية في اغلب الدول الاوروبية . اليمين العنصري الشعبوي المتطرف القادم من صفوف النازين الجدد والذي يمتلك خطاب ايديولوجي رجعي استئصالي يعتاش ويتغزي علي الفكر المتطرف وبث روح الكراهيه والتحريض ضد المهاجرين والمسلمين بشكل خاص وانهم خطر ماحق يهدد الحضارة الاوروبية ويستخدمون بعض من الخطاب المتطرف لبعض المتطرفين المسلمين لتاكيد مزاعمهم ، بان المسلمين يتكاثرون بشكل لافت وانهم خطر علي الحضارة والقيم الغربية كمظومة حياة وتفكير وسلوك . طبعا النجاحات التي حققها اليمين المتطرف في العديد من البلدان مثل فرنسا وايطاليا والنمسا وصعود اليمين بشكل كبير في السويد احد اهم بلدان شمال اوروبا واهم بلد اسكندينافي وحققوا حوالي 20 % في الانتخابات الاخيرة ، بالاضافة للعديد من الدول التي كانت تحسب سابقا علي المعسكر الاشتراكي الشيوعي سابقا حيث انقلبت كليا علي ماضيا وتريد ان تتبرا من كل شي يربطها بهاذا الماضي علي سبيل المثال لا للحصر نموزج المجر او هنغاريا هاذا البلد الذي يتصدر الائتلاف الحاكم فية نغمة العداء للاسلام والتحريض ضد كل شي بيتعلق بالاسلام والمسلمين وكأن رئيس وزراء المجر المعتوة انزلتة العناية الالهية لحماية القارة من الغزو الاسلامي كما يكرر في كل خطاباتة الممجوجة وكانة اكثر حرص من برلين وباريس ولندن وروما علي القيم المسيحية المستباحة من الغزاة المسلمين ومع مع اقتراب الانتخابات العامة في المجر، حاول رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان ارضاء المقترعين من خلال تصريحات قال فيها إن بلاده تمثل آخر معاقل أوروبا في مواجهة ما وصفه بظاهرة “الأسلمة”
ويعتقد رئيس الوزراء اليميني العنصري أن الأسلاك الشائكة التي أقامتها بلاده على حدودها وإجراءات الأمن المشددة ضد المهاجرين نجحت في الحيلولة دون وقوع “غزو إسلامي” لبلاده التي اتهمتها الأمم المتحدة بخرق التزاماتها بموجب القوانين الدولية الأوروبية بسبب فرضها قيودا على اللاجئين المسلمين.
وحيث قالت جريدة الغارديان البريطانية إن أوربان استخدم تعبيراته المجازية والبلاغية ليقول إن “الغيوم السوداء تتجمع فوق أوروبا” وإن بلده هي المعقل الوحيد الصامد أمام “أسلمة” أوروبا.
وتشير الجريدة إلى ان أوربان استرسل في وصف ما قال إنها مظاهر فتح الاتحاد الاوروبي الباب على مصراعيه نحو انهيار قيم المجتمعات المسيحية بعد استقبال هذا العدد الهائل من المهاجرين مشيرا إلى أن استقبال ملايين المهاجرين الشباب يهدد بتحويل أوروبا إلى قارة تقطنها أغلبية مسلمة.

وأشار إلى أن “عدد المسلمين الذين يعيشون في أوروبا شهد زيادة كبيرة، وتشهد القارة يوما بعد يوم تغيرا بالقيم الثقافية، وتراجعا في عدد السكان أصحاب الثقافة المسيحية، وأسلمة للمدن الكبرى، وفي حال استمر الأمر على هذا المنوال ستصبح العديد من المدن الأوروبية الكبرى ذات أغلبية مسلمة
وقال إنه “في حال استمر هذا الأمر فإن ثقافتنا وهويتنا التي نعرفها اليوم ستُفقد، وستتحقق أسوأ كوابيسنا، في الوقت الذي يسقط فيه الغرب فإن أوروبا لا تلاحظ حتى هذا الاحتلال”، وفق تعبيره .

افاعي الثورة المضادة في صدارة المشهد العربي

بقلم عماد عبدالله ابوالعطا

ستوكهولم السويد

14 ابريل 2018

 

مصر هي السبب الحقيقي في تخلف العالم العربي خاصة المشرق العربي وهي السبب الحقيقي في ضياع فلسطين منذ تعرض الشعب الفلسطيني للهجمة الصهيونية في بداية القرن التاسع عشرة للاستيلاء علي فلسطين وانشاء الكيان الصهيوني الاستيطاني العنصري الاجلائي علي الارض الفلسطينية في 15 ايار 1948
حيث ان الاباء المؤسسين للحركة الصهيوني من قال ان لم توجد دولة اسرائيل بقرار استعماري كي تكون خنجر مغروس بجسد الامة العربية لتمزيقها ووقف برامج التنمية والتطور فيها ولتكون راس الرمح للهجمة الاستعمارية للسيطرة علي العالم العربي ، لاوجدتها النظم العربية لتكون السياج الواقي لحماية هذة النظم العربية الرجعية العميلة لقهر شعوبها واستعبادها .
فمصر الدولة الاكبر في العالم العربي من حيث عدد السكان واهمية موقعها الجيواستراتيجي حيث انها تقع في قارة افريقيا وقارة اسيا وعلي حدود فلسطين كان لها الدور الاكبر في حالة الانحطاط التاريخي التي تعيشها الامة العربية بالاضافة لقادة السعودية في تدمير كل مقومات وعوامل القوة في الامة العربية حيث ان السعودية بما تمتلك من نفوذ مالي ودور روحي بسبب وجود الاماكن المقدسة في مكة والمدينة المنورة .
حيث تاريخ هذه العائلة ودورها الوظيفي المعادي لكل حركات التحرر واي حركات ثورية فهي الحليف الموضوعي والتاريخي لدويلة الكيان الصهيوني حيث ان الالاف من مليارات النفط وعوائد الثروة البترولية تذهب للولايات المتحدة التي يتحكم فيها الصهاينة .
هذه الاسرة التي تحكم في شبة جزيرة العرب كل تاريخها كان للتامر ضد الامة العربية وقضاياها المصيرية وعلي راسها قضية العرب الاولي قضية فلسطين ودورها الوظيفي المشبوه هو في خدمة اعداء الامة ومانراة اليوم يوضح بشكل ساطع لكل من لة بصر وبصيرة ان السعودية مستعدة للتفريض باهم قضايا الامة مثل القضية الفلسطينية في بازار التنازلات والسمسرة خدمة لبقائها في الحكم رغما عن رغبات شعبها .
علي ضوء ماذكر يشكل النظام السعودي ونظام العسكرفي مصر احد اهم الاسباب في تخلف العرب وبقائهم في ذيل الامم حيث ان كل الدول الاقليمية في المنظقه لها مشروع باستثناء العرب لان كلا القوتين مصر والسعودية مما يتحكمان بالقرار العربي ويعرقلان بحكم تكوينهم البنيوي اي محاولة للنهوض والتنمية واستقلال القرار الوطني والقومي ويحاربان اي نظام وطني او ثوري ممكن ان يشكل حالة استنهاض للامة ودورهم في تدمير العراق وغيرها من الدول العربية .
علي صعيد القضية الفلسطينية وتراجع خطها البياني من تحرير كامل التراب الي استعادة الاراضي التي احتلت سنة 1967 الي اختزال القضية بتحسين مستوي ونمط الحياة ومناطق الف وبا وجيم الي اقصي امانينا فتح معبر رفح البري حتي لو بعض الايام كل عدة اشهر .ومنذ سنة 1948 وقضيتنا تعيش حالة تراجع وفق خط بياني باتجاة الحضيض ليس لخلل او ضعف في الشعب الفلسطيني ولا في تضحيات لاتوصف قدمها هاذا الشعب في مراحل كفاحة المختلفة بل في فقدان الشعب الفلسطيني لحاضنة لنضالة الوطني التحرري واكاد اجزم ان مصر هي سبب تخلف العالم العربي علي مر العصور وهي السبب في ضياع فلسطين مع بعض الاقزام العرب منذ حرب 1948 مرور بكل الحروب مصر لم تحقق اي انتصار في كل حروبها حتي نصر اكتوبر اجهضتة القيادة السياسية فيما يعرف بالسياسة خذلت السلاح وكانت عملية الثغرة في الدفرسوار وماكشف عنة لاحقا انها كانت حرب تحريكية وليس حرب تحريرية . ولم يكن عند مصر في ازهي عصورها وهو العصر الناصري برنامج لتحرير فلسطين ، كل ماكنت تتمناة هو ازالة اثار العدوان ، اي الاراضي التي احتلت سنة 1967 ليس اكثر وهاذا ماحصل .
الشعب الفلسطيني عامة واهل القطاع خاصة يدفعون الثمن الباهظ كنتيجة طبيعية لهزائم مصر منذ حرب 1948 حيث كانت ثكنات الجيش المصري علي بعد 30 كيلومتر من تل الربيع قلب كيان الدولة العبرية الاستيطاني ونتيجة بعض عمليات العصابات الصهيونية اضطرت الالاف من جنوج وضباط الجيش المصري للهرب بمحاذاة شاطئ البحر خوفا وذعرا من ان تكون العصابات الصهيونية ملغمة الشوارع والطرق الرئيسية ولاتزال حتي يومنا هاذا بعض شواهد الوجود المصري في مدينة السدود الفلسطينية حيث توجد بعض النقاط المتقدمة للجيش المصري شاهد علي المهزلة وترك فلسطين واهلها بدون قتال من الجيش الذي اتي لنصرتهم ونفس الشي تكرر في حرب سنة 1956 وحرب 1967 وكلها نتيجة طبيعية جدا لجيش فاسد باعترافات كثر من قادتة وقيادة سياسية اكثر فسادا .
منذ سنة 1048 اي عام النكبة حتي هزيمة 5 حزيران واحتلال الضفة الفلسطينية والقدس وقطاع غزة وباقي الاراضي العربية . حيث وقع قطاع غزة تحت الحكم العسكيري المصري الذي لم يعمل علي تطوير اي مرفق في قطاع غزة بل حرم السكان والقوي الوطنية في غزة من احزابها وطاردها واعتقل المئات من الرموز الوطنية في غوة وعندما حصل عدوان 5 حزيران 1967 هرب الجيش المصري بعد تعرضة لهزيمة ساحقة وغير مسبوقة وقادتة في القاهرة كانوا يعرفون بتوقيت العدوان حتي اصبحت مطاراتة وقواعدة الجوية الي ركام من الصفيح وكان قرار الانسحاب الفوضوي للجيش المصري من سيناء حيث انة لو قاتل ودافع عن مواقعة لكانت خسائرة اقل بنسبة واحد من عشرة لكن بسبب ان من يتصدرون المشهد العسكري في مصر الناصرية مجموعه من الضباط جهلة بالعلم العسكري وتوقفت ثقافتهم وعلمهم العسكري عند رتب متدنية حيث ان المشير عامر تم ترقيتة من رتبة رائد الي فريق اول وتجاوز اكثر من 6 رتب عسكرية مرة واحدة لان الثقافة السائدة كانت اهل الثقة لهم الاولوية علي اهل الكفائة حتي لو كانت الهزيمة الساحقة الماحقة علي ايدي اهل الثقة من من جنرالات البنجو والماريجوانا .
كما حدث في حرب 48 تكرر المشهد الدرامي بكل تفاصيلة الاكثر ايلاما وحقق الصهاينة مالم يكن يحلمون فية في اكثر احلامهم وردية وتفائلا حيث ترك سكان القطاع الاعزل من السلاح لوحدهم يواجهون مصيرهم كي يواجهوا لوحدهم جيش الاحتلال الاكثر وحشية في العالم .
وعندما تحرر سكان القطاع من الحكم العسكري المصري المستبد شرعت القوي الوطنية بامكانياتها الذاتية المحدودة جدا بعد ان افاقت من اهوال صدمة الاحتلال بتشكيل بعض الخلايا العسكرية السرية والتي تطورت لاحقا واصبحت اجنحة عسكرية لمواجهة الاحتلال وايقاع الكثير من الخسائر في صفوفة . كذلك قامت الحركة الوطنية الفلسطينية بمختلف تياراتها السياسية بتعبئة المواطنين وحثهم علي النهوض لمقاومة المحتلين الاسرائيلين وجعل وجود الاحتلال مكلفا وباهظا جدا .
علي الجانب الاخر بدات المؤامرة تطل براسها من خلال اتفاقية فصل القوات علي الجبهة المصرية فيما يسمي باتفاقية سيناء الاولي والثانية التي شكلت المنطلق والبدايات لمسلسل التراجعات وحالة الهوان والتفريط والتي انتهت بتوقيع اتفاقية العار والخيانة كامب ديفيد بين النظام المصري ودولة الاحتلال الصهيوني وخروج مصر رسميا وفعليا من معادلات الصراع والقوه في الشرق الاوسط .
لذلك لن تقم لقطاع غزة قائمة اذا لم يحدث حل جذري ونهائي لموضوع اقامة مطار دولي وميناء بحري يربط سكان القطاع بالعالم الخارجي بضمانات دولية لاستمرارية تشغيلهما بدون الخضوع للابتزاز الرخيص لنظام بلطجي ومستبد جاهل مسكون بالعقد النفسية ويقوم بدور وظيفي وضيع في خدمة اسيادة في واشنطن وتل ابيب ولن يتورع وهو فعل ويفعل ذلك بكل حقد علي اهل غزة من تجويع غزه بشكل منهجي مدروس بل اكثر من ذلك كان يشجع قادة الاحتلال لاطالة امد الحرب علي غزة حتي تستسلم راكعة وعندما فشل في ذلك واصبح ان اطالة امد الحرب لها مردود عكسي علي دويلة الاحتلال لا كما خطط محور العدوان والشر وكانت نتائجها خسائر علي العدو الصهيوني في الاقتصاد وفي الزراعة والسياحة وشلل لاول مرة في مطار بن غريون وشلل اصاب مدن المركز الرئيسية وكان لها نتائج وخيمة علي نمط واسلوب حياة الاسرائيلين كمجتمع استيطاني لايتحمل بقاء اكثر من 60 في المائة من سكانة في اقبية الملاجئ رعبا من صواريخ المقاومة وتاثيرها النفسي لفترات طويلة لمجتمع الرخاء والرفاهية المترفة .
كل ما العدو الصهيوني يكون في ازمة نتيجة المقاومة الفلسطينية او الاحتجاجات ذات الطابع الشعبي التي تفضح وحشية الجيش الصهيوني يتدخل العملاء من الصهاينة العرب لخدمة اسيادهم في تل ابيب ولاحباط التطلعات المشروعة للشعب الفلسطيني وتفريغ كل المطالب الفلسطينية المشروعه والمحقة بالاتكال علي طرف عربي مثل سمسار مصر بالاعتقاد وهما انة عربي ومسلم ومش ممكن يخون او يتامر علي فلسطين .
حيث يقوم النظام المصري باجهاض اي مطالب كما حدث في حرب 2014 ومطالب المقاومة كشرط لوقف الحرب وهو فتح المعابر واطلاق المعتقلين واقامة مطار وميناء بحري حيث ان المعتقلين هم محررين في صفقة تبادل رعتها مصر ولم تلتزم فيها دولة الاحتلال ولا مصر الزمت الاحتلال باطلاق سراحهم لانها ببساطة تعمل خدمة للاحتلال ولم تسمح لاي دولة اخري بالتوسط ومارست الابتزاز والتهديد والوعيد باغلاق المعبر .
لذلك الرهان علي نظام مثل النظام المصري هو مثل اللهث خلف سراب ونوع من الاوهام .
لكي ينجح الشعب الفلسطيني في قطاع غزة من كسر الحصار وفضح الكيان الصهيوني والصهاينة العرب من سيسي مصر مرورا بصهاينة الخليج يجب التفكير بحلول ابداعية خلاقة بعيدا عن كل مالة علاقة مباشرة او غير مباشرة مع الاسرائيلين واخراج مصر كليا من اي دور لها في القضية الفلسطينية لانها هي من قزمت دورها ووضعت راسها براس اهل غزة وامساكهم من اليد التي توجعهم ودورها غير اخلاقي في حرمان اكثر من 2 مليون انسان فلسطيني يسكنون هاذا القطاع المجوع والمحروم من كل اساسيات الحياة ومن حقهم في السفر والتنقل بكل حرية ذهابا وايابا الي كل دول العالم والتواصل الحر مع العالم .
الكثير من الدول ضغطت علي الكيان الصهيوني لبناء مطار وميناء بحري حتي ان هناك نقاش داخل الدولة العبرية لعمل ميناء عائم او جزيرة عائمة للتنفيس عن الناس المحاصرين من اكثر من 13 سنة وعندما يوجة السؤال للنظام المصري لما لاتفتح معبر رفح يكرر وهو كاذب ان المعبر مفتوح بكل صفاقة وكل مايعلن فتح المعبر تحدث عملية عسكرية لاستمرار الاغلاق وكانها عملية مبرمجة من نظام السيسي المعجون بالكذب ونظام الطرف الاخر التي فضحتة التسريبات .
الاحتجاجات السلمية لاهل القطاع علي الحدود الفاصلة او مايسمي خط الهدنة وهي احتجاجات ذات بعد رمزي لذلك اطلق عليها مسيرات العودة كرد فعل واستشعار الشعب الفلسطيني بخطورة المؤامرة لتصفية القضية الفلسطينية من خلال تصفية اهم عناوينها حساسية وهو موضوع القدس كعاصمة لفلسطين وقضية اللاجئين اي حق العودة .
كان لهذه المسيرات من تاثير اقض مضاجع عواصم الرجعية من بني سلول ال سعود ونظام السفاح الانقلابي السيسي بتهديد قطاع غزة وكل من اعتقدوا ان لة تاثير علي الناس لوقف الاعتصامات والاحتجاجات خدمة لاسيادهم وحامي عروشهم المهترئة من بني صهيون واسيادهم في واشنطن .
لغزة مطار وميناء بحري يجرد نظام السيسي الفاشي الدكتاتوري من الورقة الوحيدة الي بيسمسر فيها ويبتز فيها وبيشحت عليها لانة باختصار لايمكن ان يكون عربي او مسلم او انسان من يقبل بحصار قطاع غزة وفي الوقت نفسة يترك بلادة للسياح الصهاينة يسرحون ويمرحون وينتهكون تفاصيل التفاصيل لما يسمي بالامن القومي واغلبهم جواسيس للاجهزة الامنية الاسرائيلية .
وفي المرات النادرة وهي ايام معدودة في السنة يفتح فيها معبر الذل والعار لما يسمي التنسيقيات اي يجبر المرضي والغلابة ممن تقطعت بهم السبل ويريدوا يلتحقوا باعمالهم في الخليج او السفر للدراسة حتي لايفقدوا وظائفهم وجامعاتهم يضطروا لدفع الالاف من الدولارات لضباط امن معدومي الاخلاق والضمير حيث يتم انتقائهم من اوسخ مافي اجهزة امن الدولة ممن يحملون كراهية في جيناتهم للشعب الفلسطيني
وفي كل فتحة معبر يجمعوا ملايين الدولارات كي يتقاسمها ضباط وعساكر الهزائم من ضباط مخابرات النظام المصري . فقط لمجرد المرور ترانزيت لبضع ساعات للعالم الخارجي وعندما يثار الموضوع يقول رموز النظام المصري ان هناك معابر اخري اي يضع نفسة مع الاحتلال وينسي ان هاذا احتلال والمقارنة معة فضيحة لكنة نظام لاتهمة صورتة المفضوحة في نظر العالم ، والمحزن ان يخرج عليك البعض ويكرر الاسطوانة المشروخة ونفس السيمفونية المملة مثل الشقيقة الكبري مصر ، اي شقيقة كبري هذه الذي تفعل ذلك بشعب يرزح تحت الاحتلال ومحاصر ومجوع وهي الشقيقة شريكة في حصارة ، ويواجه وحيدا الاحتلال الاكثر شراسة وبشاعة منذ حرب فيتنام وهو الاحتلال الصهيوني القاتل ، عديم الاخلاق ولايمتلك اخلاقيات الجيوش في الحروب .
كذلك كل من يقودة حظة العاثر للمرور من معبر الذل والعار المسمي معبر رفح ، يسمع الكثير من التريقة والكلام النابي المتعالي وبكل غرور وعجرفة وحقارة يندر ماتجد لها مثيل باي بلد نامي وليس بلد متقدم مع اناس ابرياء كل ذنبهم انهم في المكان والزمان الغلط وكل دنبهم ان ان جارتهم الشقيقة الكبري تحولت لوكر ومركز لقوي الثورة المضادة . وحقنت شعبها بكراهيية كل فلسطيني واعلامها السافل المنحط ومن يتصدرون المشهد الاعلامي يتناوبون في كيل السباب ضد كل ماهو فلسطيني لا لشي الا لانهم وفي عقلهم اللاواعي يعتقدون انة شعب ليس له دولة تدافع عنة .حيث لايتورع اعلام الطبل والزمر واعلام الزفات في مصر من توجية التهم لاهل القطاع في اي مشكلة تحصل في مصر .
الفضيحة ان العديد من المسؤولين الفلسطينين الانتهازين وقناصي الفرص والذين لاتهمهم معاناة ابناء شعبهم واشكال الاذلال الذي يتعرضون لها عبر المعابر والمطارات المصرية حيث يتم جمعهم في حجز في مطار القاهرة بطريقة مهينة ونقلهم بطريقة منحطة في حافلات غير ادمية . حيث ان هؤلاء المسؤولين الفلسطينين ممن يتبادلون الاحضان والابتسامات مع المسؤولين المصرين لم ينبسون ببنت شفة و انتقاد وفضح النظام الانقلابي في مصر في المحافل الدولية وتعريتة علي سلوكة المشين . بل علي العكس يقوم المسؤولين الفلسطينين الذي انتكب فيهم الشعب الفلسطيني بمسح جوخ لقادة النظام المصري بمناسبة وبدون مناسبة ويتغنون فية وينظمون الشعر في مواقفة الغير مشرفة تجاة القضية الفلسطينية وهو من باعها وفرط فيها رسميا وعلنيا بتوقيع اتفاقيه الاستسلام كامب ديفد المشئومة والتخلي عن حقوق الشعب الفلسطيني وكان المشجع لاغلب حكام العرب علي السير في طريق الخيانة وترك الشعب الفلسطيني وحيدا وفي العراء يواجة لوحدة وبصدور ابناءه جيش الاحتلال الصهيوني الجيش الغير مسبوق قوة في الشرق الاوسط .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اطلالة مغايرة للتاريخ

بقلم عماد عبدالله ابوالعطا

ستوكهولم السويد

9 ابريل 2018

اطلالة مغايرة للتاريخ

 

المتتبع والراصد لحركة التحولات والاحداث في تاريخ المنطقة والقوي السياسية وتفعلاتها فيما يتعلق بمسار الاحداث وارتباطاتها بالقضية الفلسطينية واهميتها لارتباطها بالميزان الحساس والدقيق والخطر في توازنات المنطقة وشكل النظم السياسية التي تتصدر المشهد السياسي في العالم العربي خاصة في المشرق وارتباط هذه القوي والنخب السياسية بتحالفات ترتبط بالقوي الاستعمارية الطامعة لادامة سيطرتها علي المنطقة العربية
حيث ان الكثير من النخب السياسية تاخز مشروعيتها لتثبيت حكمها من الغرب الامبريالي وليس بالاعتماد علي شعوبها وقدراتها الذاتية .
لذلك ليس من المستغرب ولاخارج السياق حجيج الكثير من حكام المنطقة العربية الي عواصم الغرب الاستعماري خاصة الولايات المتحدة الامريكية لنيل الثقة والتبريكات ورضا حكام الغرب بدل من العودة لشعوبهم والتحاور معها كي تكون شعوبهم مصدر شرعيتهم وتكون السياج الواقي لهذه النظم في حالة تعرض الاوطان للمخاطر الخارجية .
مايحصل العكس اذ ان الحكام العرب ثقتهم معدومة مع شعوبهم نتيجة استبدادهم وفجورهم وفسادهم وقهر تلك الشعوب لذلك يلجئوا الي طلب الحماية من الدول الاستعمارية خاصة الولايات المتحدة الامريكية .
علي ضوء ماذكر فيما يتعلق بنوعية حكام العالم العربي وارتباطهم الموضوعي والنفسي مع اسيادهم في الغرب الوصي عليهم ندرك مدي حجم التعقيدات والمعضلات التي تواجة القضية الفلسطينية وحالة التراجع والانكسار التي تمر فيها القضية الوطنية كانعكاس طبيعي لحالة الهوان والردة والتراجع في المشهد العربي رسميا وشعبيا الا ما ندر وهاذا ماظهر جليا في في اخطر التحديات التي تواجة القضية الفلسطينية شعبا ووطنا
خاصه فيما بات يعرف بصفقة القرن واعتراف الولايات المتحدة الامريكية بالقدس عاصمة الكيان الصهيوني وسحب الدعم عن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الانروا بهدف تصفية الوكالة واغلاق ملف اللاجئين واخراج القدس وقضية اللاجئين من التداول والاستيلاء علي اغلب اراضي الضفة الفلسطيني من قبل المستوطنين ماذا تبقي للتفاوض او للدولة الفلسطينية المنتظرة
خاصة ان القدس هي عنوان القضية الفلسطينية وعاصمة الدولة الفلسطينية وقضية اللاجئين هي قضية الغالبية العظمي من الشعب الفلسطيني ماذا تبقي للتفاوض علية بعد اكثر من ربع قرن من سراب واوهام التفاوض العبثي وجعل العدو اللدون للشعب الفلسطيني وسيط وحكم ماذا تتامل وتنتظر منة ان يفعل اكثر من ذلك بعد ان اخرجنا الهيئة الدولية من ان يكون التفاوض من خلالها وبرعاية كاملة منها . زهبنا في جنح الظلام وخفية للتفاوض مع الاسرائيلين حيث انهم استفردوا بالمفاوض الفلسطيني بما يمتلكون من كل وسائل المكر والخداع والمراوغة المعروفة عن الصهاينة .
حالة التراجع في الموقف الفلسطيني وتراجع اهمية القضية الفلسطينية هو انعكاس طبيعي في اطار مسار التفريط والتنازلات في الواقع العربي الرسمي والشعبي بضعف القوي الوطنية والقومية علي الصعيد العربي حيث اصبحت القضية الفلسطينية وكانها عبئ وان الاعلام المتصهين قلب وشوة الحقائق واعتبر ان احد اسباب الفقر والتخلف في العالم العربي وغياب الديمقراطية هو بسبب القضية الفلسطينية وبسبب الحروب التي خاضتها الجيوش العربية واستنزفت كل موارد وموازنات الدول وهاذا للاسف كلام مغلوط ومشوهه وبعيد كل البعد عن الواقع والصحيح انة لو ترك الشعب الفلسطيني لوحدة وبدون تدخلات الدول واجهزتها المخابراتية كان الشعب الفلسطيني حول حياة الصهاينة لجحيم واثبت ذلك في كل الحروب مع العدوان الصهيوني .
الشعب الفلسطيني وبكل اسف هو ضحية للجيوبولتيك اي الجغرافيا السياسية اي نختلف عن باقي الشعوب التي خاضت حروب التحرير الشعبية لطرد الغزاة من اراضيها هو ان تلك الشعوب كانت لها حاضنة بكل ماللكلمة من معني ولها خطوط امداد وتموين من السلاح بكل انواعة الي المواد الغذائية ومستشفيات ميدانية في الدول الحاضنة من ماحصل في حرب تحرير الفيتنام وكان لهم حلفاء دوليين يقفون خلفهم بكل امكانياتهم من تدريب وتائهيل الثوار وغير ذلك وكان العالم ثنائي القطبية لاتتحكم فية دولة واحدة تستفرد بالشعوب الضعيفة التواقة للحرية ونيل السيادة والاستقلال .
كفاح الشعب الفلسطيني وجد في الزمان والمكان الخطئ حيث امريكيا تستفرد بالعالم وعالم عربي بيعيش اكثر لحظات تاريخة انحطاطا حيث اصبحت الخيانة والعمالة مجرد وجهة نظر وعملاء اسرائيل من الصهاينة العرب من من ينامون في الفراش الصهيوني الامريكي في عملية جماع ساخن ويتصدرون المشهد السياسي والمالي والاعلامي في اهم الدول العربية مثل مصر السيسي ومحمد بن طقعان شيطان الامارات وفرخ السعودية المتهور المندفع الاهوج الذي لاتفرق معوا ان يبيع القدس ومكة لليهود مقابل تكريسة علي عرش السعودية ، فلاغرابة ان تضيع كل فلسطين والقدس في ظل الحكام الحرافيش ناس اتوا من خارج السياق لاينتمون لهذه الامة ولايملكون اي مشاعر تجاهها ولاتورعون عن الدوس علي كل مقدسات الامة وتخيلوا ابن سلمان الحاكم الفعلي للسعودية يقول بلا اي خجل اننا استعملنا ووظفنا السلفية لعشرات السنين لان واشنطن طلبت منا ذلك
يعني ان التشدد والتزمت كلو مصنوع صناعة وبتعليمات من اسيادة الصهاينة وليس نتاج طبيعي لتدين حقيقي لشعب محافظ .
وعندما سؤل عن رائية الاخرق فيما يتعلق بالموقف من القدس كان ردة التافة انة شخص متفائل وايجابي ومابيحب التوتر بمعني مابيحب منغصات والخوض في موضوع بينغص علية حياتوا .

غزه لن تركع

بقلم عماد عبدالله ابوالعطا

ستوكهولم السويد

8 ابريل 2018

غزه لن تركع
تمر السنوات ورغم كل المناشدات العربية والدولية الرسمية والشعبية لرفع الحصار الاجرامي الخانق المنافي لكل الشرائع السماويةو الدولية عن قطاع غزه الذي استمر لمدة 13 سنة متواصلة . هاذا الحصار الاجرامي الذي يشارك فية الكيان الصهيوني العنصري ونظام الانقلاب في مصر بقيادة سفاح مصر المجرم عبد الفتاح السيسي وبمباركة من اوغاد السعودية والامارات قلاع الرجعية والثورة المضاده في العالم العربي ، اذ انهم لم يتركوا الشعب الفلسطيني يكافح في ظروف غير متكافئه مع العدو الصهيوني وحيدا بل انهم يتامرون ليل نهار لتركيع غزة كي تقبل بالفتات عندما يتقدم الصفوف احد الخونة كمخلص لشعب غزة بعد عملية الانهاك المنهجي المنظم لرفع الحصار متصورين واهمين ان شعب غزة ممكن بعد كل سنوات الحصار والتجويع والحروب المتتالية ممكن ان يركع ويساوم في قضاياة الوطنية مقابل فك حصارة بعد تجريدة من كل عناصر القوة . انها نفس القوي المشاركة في مايسمي بصفقه القرن مع غلات المتطرفين الصهاينة في الادارة الامريكية الاكثر انحيازا للكيان الصهيوني من كل الادارات السابقة.
ومعروف عن سفاح مصر السمسرة بكل شي ومستعد ان يبيع الارض مقابل الفلوس كما فعل مع جزيرتي تيران وصنافير وهي ارض مصرية لتحول خليج العقبة الي ممر دولي ، لذلك تنازل عنهما للسعودية حتي تشترك دولة الكيان الصهيوني والسعودية والاردن ومصر في الممر البحري بعد ان كان ممر مصري وايضا عمليات تهجير منهجي لاهل سيناء لتفريغها حتي تكون جاهزة للمساومة من اجل تسمين قطاع غزة واقامة دولة فلسطينية علي ارض سيناء وبتمويل سعودي خليجي دولي .
والخطة المشبوهة ستنفذ وتفرض بالقوة من خلال حرب دموية تشنها دول الكيان الصهيوني علي قطاع غزة اكثر دموية وبشاعة من كل الحروب السابقة وفتح نافذة او ممر انساني لهروب مئات الالاف من الناس من القصف الوحشي الي سيناء واقامة مخيمات ومعسكرات لهم تتحول الي مدن دائمة مع الوقت وبهاذا الاسلوب يتم توطين اهل القطاع او الجزء الاكبر منهم في سيناء .
الغالبية العظمي من شعبنا الفلسطيني واعي جدا لتفاصيل المؤامرة واطرافها واهدافهم الخبيثة لتصفية القضية الفلسطينية وسيقاوم حتي النهاية .
لذلك هاذا الحصار الظالم الذي دمر كل مناحي الحياة في قطاع غزة هدفة واضح وهو تصفية القضية الفلسطينية من خلال قطاع غزة لما تمثلة غزة في الوجدان الوطني والجمعي للشغب الفلسطيني وللامة العربية والاسلامية بما تمتلكة من تراث كفاحي حافل بالتضحيات .